حرروا رام الله وغزة ..حرروا فلسطين

Posted: November 27, 2011 in Uncategorized
Tags: , , , , ,

احتلوا رام الله وغزة .. حرروا رام الله وغزة لنحرر القدس والجليل فيما بعد ..لنحرر فلسطين في أخر النهار ولنرقد بسلام في يافا وعكا وبئر السبع .. كما قلت سابقا قد تبدو الفكرة خيالية ووردية ولا مجال لتطبيقها على أرض الواقع …. أنا أؤمن بأننا سنراها يوماً ما تزهر على أرض الواقع … احتلوا رام الله وغزة ليست مجرد دعوة إلى النزول للشارع أو احتلال شارع ركب وبنك فلسطين وتخريب ممتلكات الاقتصاد الاستهلاكي  التي أرسى قواعدها بكل جهد د. سلام فياض بالتعاون مع البنك الدولي الذي أعتبره وجهاً جديداً من وجوه الاستعمار.

لو قمت بإطلاق دعوة عبر مواقع التواصل الاجتماعي لاحتلال رام الله وغزة الواقعتين أصلاً تحت الإحتلال الإسرائيلي المباشر وتحت الإحتلال الغربي الغير مباشر..لكان السيناريو كالتالي :

–          الاعتقال : سوف تقوم أجهزة المخابرات الفلسطينية باعتقال كل من يفكر بالنزول للشارع ومن قام بإطلاق الدعوة والترويج لها، لذلك لن ينزل أحد منا إلى الشارع ويقوم بنصب خيمته أمام بنك فلسطين على سبيل المثال …. سيناريو الاعتقال إن دل على شيء فهو يدل على مدى تجذر ثقافة الخوف من المخابرات التي نجح مهندسو أوسلو في زرعها داخل قلب وعقل كل مواطن فلسطيني .. شكراً أوسلو …

–          الاحتواء : منذ أطلقت الدعوة على مدونتي أوائل شهر نوفمبر لاحتلال رام الله وغزة انهالت الأسئلة التي تبحث عن الفصيل والحزب السياسي الذي انتمي إليه … بكل صراحة وصدق وموضوعية أنا لا أنتمي إلى أي من الأحزاب السياسية العفنة الموجودة في بلدي ولا أنوي تأسيس حزب جديد ، حتى لا تدخل فلسطين موسوعة جينس للأرقام السياسية كأكثر بلد حزبي في المجرة ..بالرجوع إلى موضوع الاحتواء فإننا لو نزلنا للشارع فإنه سوف تقوم حماس بغزة باحتواء الشباب وتقوم فتح بالضفة بعمل المثيل كما حصل في مبادرة إنهاء الانقسام .. عفوا فأنا لا أريد أن أقع في فخ أن يحتوني أحد الأحزاب السياسة التي فقدت إيماني بها منذ أمد بعيد.

 ما الحل ؟؟

–          الحل بكل بساطة هو أن يقوم كل مواطن يريد أن يعيش بكرامة في هذا الوطن بنزع قشور الحزبية ووضعها في أقرب مكب نفايات وأن يبدأ بتدريب نفسه\ ها على ثقافة تقبل الأخر وتقبل النقد الإيجابي البناء …لأن أكثر ما يدمرنا في فلسطين هو غياب ثقافة تقبل الأخر وسيطرة ثقافة الحزب الواحد والعصبية وتقديس الرموز السياسة كأنها ألهة …

–          حركة احتلوا رام الله وغزة هي حركة إصلاح  فكري ، اجتماعي ، سياسي ، اقتصادي واسعة لا تشمل فقط من حالفه الحظ وبقي في فلسطين إنما اللاجئون الفلسطينيون أينما تواجدوا في هذه المجرة …  أنتم مدعون للانضمام إلينا متى شئتم وأردتم إذا كنتم تأملون بأن نرى فلسطين محررة يوماً ما.

Advertisements
Comments
  1. Iman says:

    أنا وبكل فخر لا حزبية قلبا وقالبا
    انا فلسطينية عربية مسلمة وانسانة اولا واخيرا
    وهذا هو انتمائي الوحيد
    اتمنى ان ارى ابناء وطني يحذون نفس الحذو

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s